أخبار عربية

مستشار سابق لترامب يدفع ببراءته من تهمة ممارسة ضغوط لصالح الإمارات

توماس باراك

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

تحدث باراك أمام المحكمة بثقة كبيرة في أنه سوف يحصل على البراءة

دفع الملياردير توماس باراك، الذي كان مستشارا لدونالد ترامب، ببراءته من تهمة العمل لصالح حكومة أجنبية.

وكان باراك، 74 عاما، أحد أهم مستشاري ترامب أثناء حملة الانتخابات الرئاسية في عام 2016.

ويتهم بممارسة ضغوط بصورة غير قانونية لصالح الإمارات أثناء الحملة الانتخابية وبعدها، والكذب على مكتب التحقيقات الفيدرالي.

ونفى باراك صحة الاتهامات أمام محكمة في نيويورك يوم الاثنين، وذلك أثناء مثوله في الجلسة الأولى بالقضية.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق