أخبار عربية

رضوى الشربيني: حملة تضامن مع الإعلامية المصرية بعد إحالتها للتحقيق بسبب حديثها عن الحجاب


أثارت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني جدلا واسعا عبر مواقع التواصل وذلك بعد تصريحاتها عن الحجاب عبر برنامج “هي وبس”.

مصدر الصورة
Facebook

Image caption

الإعلامية المصرية رضوى الشربيني

وقرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر فتح “تحقيق عاجل” مع الشربيني، بعد شكاوى تلقاها عقب تصريحات الشربيني، والتي اعتبرها كثيرون “تمييزا ضد غير المحجبات”.

وخلال البرنامج، كانت الشربيني قد توجهت بالنصائح للسيدات اللائي يفكرن بخلع الحجاب، محاولة إقناعهن بالعدول عن هذه الأفكار.

وتقول الشربيني: “لا تقلعي الحجاب أنتِ أحسن مني ومن غير المحجبة 100 ألف مرة”، وتضيف: “غير المحجبة شيطان نفسها أقوى من إيمانها وقوتها، وأنتِ (المحجبة) أحسن عند ربنا”.

وقوبلت هذه التصريحات بانتقادات واسعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي وحقوقيين وجمعيات نسوية، إذ اعتبر البعض عدم ارتداء الحجاب أحد التبريرات المستخدمة لممارسة العنف ضد المرأة والتحرش بها.

في المقابل، أطلق مغردون حملة إلكترونية لدعم الشربيني، رافضين الاتهامات الموجهة إليها ومستخدمين وسم #ادعم_رضوى_الشربيني.

كما أشار آخرون إلى أن الحجاب هو “فرض إسلامي”، منددين بتحويل الشربيني إلى التحقيق بسبب دعمها للمحجبات.

وكانت الشربيني قد اعتذرت عن تصريحاتها قائلة إنها قد “بالغت في ردة الفعل”، لكن الجدل استمر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وتحظى الشربيني بشعبية واسعة في مصر وتعرف بتبنيها لقضايا وآراء داعمة للمرأة، ولديها أكثر من 11 مليون متابع عبر إنستغرام.





Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى