أخبار عاجلة

كيف جازف ريدل تحت جليد جبال الألب | جريدة الأنباء

ينشغل الأطباء حول النمساوي كريستشن ريدل الممد والفاقد للوعي على سطح بحيرة فاينسينسي المتجمدة بعدما فشل في تحطيم رقم قياسي للغوص بقطع النفس تحت الجليد..

فهذا المغامر ينتمي الى مجموعة صغيرة تمارس هذه الرياضة القصوى في مياه صقيعية.

وقال ريدل (43 عاما) بعد فشله في مغامرته لوكالة فرانس برس وقد استعاد وعيه «بالنسبة إلي، ليس في الأمر مخاطرة، وهو أمر يحصل».

كان هدفه الغوص على عمق 71 مترا في بحيرة فاينسينسي المغطاة بحوالي 30 سنتيمترا من الجليد، والتي تبلغ درجة حرارة مياهها درجتين مئويتين وهو يرتدي بزة ويضع زعانف فقط.

لكن الجهد الذي بذله بشكل مفرط في طريقه إلى أعلى، أدى إلى نقص الاكسجين في الدماغ ما تسبب في فقدانه الوعي.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق