أخبار عربية

لماذا يتعرض محمد عبده للنقد والتقريع مع كل مرة يُعلن فيها عن حفلٍ جديد له؟

أحيا المطرب السعودي الملقب بفنان العرب “محمد عبده” حفلاً غنائياً جديداً مساء الأربعاء في مدينة الباحة السعودية.

وأفادت تقارير بأن تذاكر الحفل الذي شاركت فيه أيضاً المطربة المصرية أنغام قد بيعت عن آخرها. وعلى الرغم من ذلك، أظهر التفاعل عبر وسائل التواصل الاجتماعي إنقساماً بشأن أحدث حفلات محمد عبده.

Image caption

المطرب السعودي محمد عبده

وأتبع بعض المغردين الحفل بتداولٍ كثيف لمقاطع منه، سيما الأغنية الحصرية التي قدمها الفنان السعودي لمنطقة الباحة.

وعبر الكثيرون عن استحسانهم للأغنية الجديدة وغيرها من الأغاني التي قدمها عبده فكتب مثلاً خالد اليامي معلقاً: “الذهب لا يصدأ”.

ولكن الكثيرين عبروا عن آراء مخالفة نالت من الفنان الذي أتم عامه السبعين الشهر الماضي.

وبإستخدام هاشتاغ #محمد_عبده_في_الباحه وجه هؤلاء إنتقادات للمطرب بسبب كثرة حفلاته وقد تقدم به العمر.

ويُلاحظ أن مثل هذه الإنتقادات الموجهة لعبده تبرز بشكلٍ متواتر عبر وسائل التواصل الاجتماعي في كل مرة ترد فيها أنباء عن حفلٍ جديد له.

وكان تركي آل الشيخ مدير الهيئة العامة للترفيه في السعودية قد أدلى بدلوه في هذه المسألة قبل أسابيع فمازح محمد عبده بشأن كثرة حفلاته في المملكة، الأمر الذي أثار المسألة مجدداً إلى جانب عاصفة من الجدل بشأن مفهوم آل الشيخ للترفيه.

ولم يبد المنتقدون لعبده أي تحفظٍ أو استياء على أدائه خلال الحفلات.

واقتصر الانتقاد على العدد الكبير للحفلات التي يحييها محمد عبده ضمن فعاليات هيئة الترفيه إلى جانب تقدمه في السن.

من بين هؤلاء مستخدم يسمي نفسه على تويتر “أبو سعد” كتب يقول: “يا بن عبده وصلت السبعين وباقي ما اتعظت؟ ألم تسمع قول الفرزدق: أطعتكَ يا إبليسُ سبعين حجة / فلما انتهى شيبي وتم تمامي فررتُ إلى ربي وأيقنت أنني / ملاقٍ لأيامِ المنونِ حِمامي”.

أما من أطلق/ت على نفسه/ا “الجليلة” فعقب/ت: “استغفر الله هالشايب ما يتعب ابد #محمد_عبده_في_الباحه”.

وكان محمد عبده قد بدأ مسيرته الفنية في مطلع الستينيات عندما سجل أول أغانيه في العاصمة اللبنانية بيروت، قبل أن يتجه إلى تلحين أغانيه بنفسه ويصبح أحد أبرز الفنانيين الذين سطروا تاريخ الأغنية السعودية.

وأصبح محمد عبده في فترة السبعينيات “سفيراً” للأغنية السعودية والخليجية، إذ غنى على مسارح العديد من الدول العربية ونال لقب “مطرب الجزيرة العربية”، قبل أن يستقر عليه لقب “فنان العرب” الذي أطلقه عليه الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة بعد إحيائه حفلاً بتونس.

مسيرة محمد عبده

وتعاون محمد عبده خلال مسيرته الغنائية مع كبار الشعراء العرب والخليجيين، و من أبرزهم بدر شاكر السياب وعبد الله الفيصل وطلال الرشيد.

ومن أشهر أغاني محمد : الأماكن وكل ما نسنس ومذهلة.

وعلى الصعيد الشخصي، يُعرف عن عبده، الذي يناديه معجبوه بلقبه “أبو نورة”، أنه عاش طفولة ومراهقة صعبة بسبب الفقر الذي كانت تعيشه أسرته ووفاة أبيه في سنٍ مبكرة.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق