أخبار عربية

مباراة أرسنال وتشيلسي: لماذا بدا مدرب الفريق الأزرق محبطا قبل نهائي الدوري الأوروبي؟

ماوريتسيو ساري (يمين) لمّا يحظى بالتوقير كمدرب

مصدر الصورة
Getty Images

قبل ساعات من انطلاق مباراة نهائي الدوري الأوروبي بين تشيلسي وأرسنال، بدا الإحباط واضحا على مدرب الفريق الأزرق، موريزيو ساري.

فقد ترك المدرب الإيطالي لاعبيه أثناء تدريبهم أمس الثلاثاء، راميا قبعته ثم راكلا إياها بملعب باكو الأولمبي في أذربيجان.

وكانت مشادة كلامية نشبت بعد التحام بين المهاجم غونزالو هيغواين والمدافع ديفيد لويز أثناء الاستعدادات الأخيرة للمواجهة مع أرسنال.

وينفي تشيلسي أن يكون رد فعل ساري له علاقة بأي من لاعبيه.

وعزا تشيلسي غضب المدرب الإيطالي إلى عدم تمكنه من تنفيذ الضربات الثابتة أثناء التدريب الذي ظل مفتوحا للإعلام.

وثمة تكهنات حول مستقبل ساري بعد موسمه الأول مع تشيلسي، وكان المدرب الإيطالي قال إنه سيتحدث مع النادي بعد مباراة النهائي.

مصدر الصورة
Getty Images

مصدر الصورة
Getty Images

مصدر الصورة
PA

مصدر الصورة
Getty Images


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق