أخبار عاجلة

عجز في موازنة رسوم طلبة البعثات الخارجية

إبراهيم عبدالجواد –
تبحث وزارة المالية عن حلول سريعة لحل إشكالية سداد الرسوم الدراسية لطلبة البعثات المستحقة بالخارج، وذلك بعد أن طالبتها وزارة التعليم العالي بتوفير 2.5 مليون دينار لتغطية العجز المتوقع حتى نهاية السنة المالية 2018 – 2019.
وقالت المصادر إن وزارة المالية سبق ان وافقت على تقديم اعتماد اضافي لتعزيز موازنة التعليم العالي، الا انه تم صرفها بالكامل، خاصة بعد ان قام المكتب الثقافي بواشنطن بطلب 50.4 مليون دولار لتغطية رسوم الطلبة هناك.
واكدت ان وزارة التعليم العالي طلبت الموافقة على زيادة المبالغ المخصصة للبعثات الدراسية، باجمالي مبلغ 2.5 مليون دينار بميزانيتها للسنة المالية 2018 – 2019، وذلك لتغطية العجز المتوقع للبعثات الدراسية حتى نهاية السنة المذكورة. الا ان وزارة المالية طالبت بضرورة تزويدها باسباب ذلك، حيث تبين:
– أن الاعتماد الاضافي الذي سبق أن تمت الموافقة عليه تم صرفه بالكامل.
– تم التنسيق مع وزارة التعليم العالي لطلب نسخة من مطالبات الجامعة أو المستندات التي تؤيد طلبها، وقامت «التعليم العالي» بتزويد «المالية» بنسخة من المستندات والمطالبات التي تؤيد طلبها، وهي عبارة عن مطالبة المكتب الثقافي بواشنطن باجمالي مبلغ 50.4 مليون دولار، أي ما يعادل 11.618 مليون دينار.
– تم اعتماد 574.59 مليون دينار للبعثات الدراسية للطلبة متضمناً مبلغ 469.59 مليون دينار يخص البرنامج الثاني (الشؤون الثقافية والبعثات) بميزانية السنة المالية 2018 – 2019، وذلك لتغطية مصاريف البعثات الدراسية للطلبة الكويتيين بالخارج، بالاضافة الى مبلغ 50.788 مليون دينار مدرج بالاعتماد الاضافي.
وأشارت المصادر الى موافقة «المالية» على زيادة الميزانية حتى تتمكن «التعليم العالي» من سداد الرسوم الدراسية لطلبة البعثات الخارجية المستحقة حتى نهاية السنة المالية 2018 – 2019، وذلك استثناء من المادة رقم 9 من القواعد العامة للتعميم رقم 2 لسنة 2016 بشأن شروط تعديل بين اعتمادات الميزانية في الجهات الحكومية (الاساس النقدي) لسداد الرسوم الدراسية لطلبة البعثات الخارجية المستحقة حتى نهاية السنة المالية 2018 – 2019.

طلاب مستحقون للمكافآت لا يتقدمون للحصول عليها

كشفت وزارة التعليم العالي عن الكثير من الطلبة الكويتيين الدارسين بالخارج والمستحقين للمكافآت الشهرية، الا انهم لم يتقدموا بطلبات للحصول على تلك المكافآت، على الرغم من احقيتهم بها. واشارت الى ان هذا الامر تسبب في وجود وفر ببند المكافآت والجوائز في موازنة «التعليم العالي»، خاصة ان عدد هؤلاء الطلبة ليس بالقليل.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق