أخبار عاجلة

الجزائر الطلبة يخرجون في مسيرات حاشدة في عيدهم الوطني للمطالبة..


خرج آلاف الطلبة الجزائريين اليوم الاحد في مسيرات حاشدة في عدد من المدن الجزائرية للمطالبة بالتغيير ورحيل رموز نظام الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة.

وقد بدأ تجمع الطلبة في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الذي يصادف يوم الطالب بالجزائر أمام مقر الجامعة المركزية بوسط العاصمة الجزائر رافعين الأعلام الوطنية ومرددين شعارات تدعو لرحيل كل رموز نظام الرئيس السابق.

وهتف الطلبة بشعارات مساندة للحراك الشعبي الذي بدأ في فبراير الماضي وطالبوا برحيل الرئيس المؤقت للبلاد عبد القادر بن صالح ورئيس الوزراء نور الدين بدوي ورئيس البرلمان معاذ بوشارب مؤكدين على مواصلة الاحتجاج حتى الاستجابة لمطالبهم.

وتوجه الطلبة في اعقابها نحو محكمة سيدي أمحمد في شارع (عبان رمضان) تحت حراسة أمنية مشددة حيث حاصروا المدخل الرئيسي للمحكمة وراحوا يرددون شعارات “تطالب بقضاء مستقل وضرورة محاكمة المسؤولين المتورطين في قضايا فساد بالإضافة إلى رفض الانتخابات الرئاسية”.

وقامت قوات الأمن بتطويق كل الشوارع الرئيسية والساحات العمومية لتفادي حدوث أي انزلاقات أو عرقلة حركة مرور السيارات بسبب حشود الطلبة الذين استجابوا لنداء الاحتجاج والتظاهر السلمي.

تأتي هذه المسيرة في الوقت الذي ينظم فيه الطلبة أسبوعيا كل ثلاثاء احتجاجات في عموم الجزائر لتأكيد تمكسهم بمطالب الحراك الشعبي وإيمانا بدورهم الريادي في مثل هذه الظروف كونهم يمثلون نخبة البلد.

وكان وزير الداخلية صلاح الدين دحمون قد دعا أمس الولاة ورؤساء الدوائر ومنتخبي وإطارات الإدارة الإقليمية الى الحوار مع الطلبة والنظر في مطالبهم لتفادي استمرار حراكهم الأسبوعي.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق