أخبار عربية

موريل غاردنر: الثرية الليبرالية التي أنقذت حياة عدد لا يحصى من البشر

  • تيم ستوكس
  • بي بي سي نيوز

برزت موريل غاردنر باعتبارها الليبرالية الوحيدة في عائلة يمينية ثرية

صدر الصورة، Connie Harvey/Freud Museum London

التعليق على الصورة،

برزت موريل غاردنر باعتبارها الليبرالية الوحيدة في عائلة يمينية ثرية

دفعها اهتمامها بأعمال عالم النفس الكبير سيغموند فرويد إلى السفر إلى فيينا في عشرينيات القرن الماضي لدراسة الطب، وهناك، أصبحت الأمريكية الثرية موريل غاردنر، جزءاً من المقاومة السرية ضد الفاشية، وأنقذت أرواح عدد لا يحصى من الناس.

ألهمت شجاعتها المؤلفين للكتابة عنها والمنتجين لإنتاج فيلم عنها باسم “جوليا” حيث فازت الممثلة فانيسا ريدغريف بجائزة الأوسكار عن ادائها في الفيلم.

ما هي الأحداث التي شكلت هذه الشخصية الاستثنائية؟

في وقت مبكر من صباح أحد أيام شهر نوفمبر/تشرين الثاني، في غرفة فندق في النمسا التي سيطر عليها النازيون، استيقظت موريل غاردنر على صوت قرع عنيف على الباب.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق