أخبار عربية

طالبان باكستان تتبنى الهجوم على فندق يقيم فيه السفير الصيني في بلوشستان


تفجير فندق سيرينا باكستان

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

السفير الصيني في باكستان ووفد مرافق له أقاموا في افندق لكنهم كانوا في الخارج وقت الانفجار

أعلنت حركة طالبان باكستان مسؤوليتها عن هجوم على فندق فخم بمدينة كويتا الباكستانية، يقيم فيه السفير الصيني، ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص على الأقل وإصابة 11 آخرين، في حصيلة أولية.

وأشارت تقارير إلى أن السفير الصيني في باكستان ربما كان الهدف الرئيسي لتفجير سيارة مفخخة في ساحة انتظار بفندق سيرينا الشهير.

وكان من المعلوم وجود السفير الصيني في كويتا، عاصمة إقليم بلوشستان

جنوب غربي البلاد بالقرب من الحدود الأفغانية، لكنه لم يكن موجودا في مكان الحادث وقت الهجوم.



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى