أخبار عاجلة

هل يعطي الشفاء من كورونا مناعة | جريدة الأنباء


لاتزال مسألة اكتساب الجسم مناعة ضد فيروس كورونا بعد شفائه منه تثير الجدل في غياب أي معطيات مؤكدة تثبت ذلك. ومن الواضح أن التأكد من حدوث المناعة يكتسب أهمية حاسمة في تقرير نجاعة أي لقاح ضد كوفيد-19.

اللقاحات ضد أوبئة مثل الجدري وجدري الماء وشلل الأطفال تجعل الجسم يتذكر كيفية القضاء على الفيروس ويبادر إلى التصدي له قبل أن تبدأ أعراض تسلله الى الجسم بالظهور. وهذا هو تماما ما يطمح إليه اللقاح الموعود ضد فيروس كورونا، لكنه هو أيضا ما يحققه الشفاء من الإصابة الأولية كما يحدث في حالة جدري الماء الذي يحول الشفاء منه دون الإصابة به مرة أخرى.

فهل تمنع الإصابة بكورونا مرة واحدة تكرار الإصابة؟ صحيفة «الديلي ميل» تنقل عن البروفيسور كارول سيكورا قوله انه وجد أن 10% فقط من المتعافين من كورونا اكتسبوا أجساما مضادة له، الأمر الذي يثير الشكوك حول قدرتهم على التصدي له اذا ما أصيبوا بالعدوى مرة أخرى.

لكن الأجسام المضادة حسب الصحيفة ليست العنصر الوحيد الذي يحقق المناعة، فخلايا الدم البيضاء يمكنها أيضا مساعدة الجسم على مكافحة المرض. وبالفعل اكتشفت دراسة لجامعة ملبورن الأسترالية دلائل على وجود أعداد مرتفعة من خلايا الدم البيضاء المقاومة لفيروس كورونا في أجسام المتعافين منه، ما يشير إلى أن هذه الأنماط من المناعة قد تكون أكثر فاعلية من الأجسام المضادة.





Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى