أخبار عاجلة

العاصفة باري تتحول إلى إعصار من الدرجة الأولى


اشتدت العاصفة الاستوائية (باري) اليوم السبت لتتحول إلى إعصار من الفئة الأولى وذلك مع اقترابها من ساحل ولاية (لويزيانا) الأمريكية.

وحذر المركز الوطني الأمريكي للأعاصير من “عاصفة خطيرة وأمطار غزيرة ورياح تضرب ساحل شمال وسط الخليج”.

وتجلب العاصفة معها أقصى رياح مستدامة تبلغ سرعتها 75 ميلا (120 كيلومترا) في الساعة مع هطول أمطار يصل ارتفاعها إلى 25 بوصة في شرق ولاية (لويزيانا) أثناء تحرك الإعصار إلى داخل مناطقها.

وفي هذا السياق حذر حاكم الولاية جون بيل إدواردز من أن “هذا الاعصار سيشكل حدثا في لويزيانا حيث تؤثر الفيضانات الساحلية والأمطار الغزيرة على نطاق واسع في كل جزء من الولاية”.

من جهته أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حالة الطوارئ في ولاية (لويزيانا) وأمر بتوفير “المساعدة الفيدرالية لتكملة جهود الاستجابة المحلية بسبب ظروف الطوارئ الناجمة عن العاصفة الاستوائية (باري)”.

علاوة على ذلك حذر المركز الوطني للتنبؤ بالطقس التابع لإدارة الأرصاد الجوية من احتمال حدوث فيضان مفاجئ للأنهار في وقت لاحق من الليلة أثناء تحرك إعصار (باري) إلى الداخل خاصة عبر جنوب وسط وجنوب شرق (لويزيانا) وباتجاه ولاية (ميسيسيبي).




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق