أخبار عاجلة

بالفيديو 233 ألف مسافر يقضون إجازة | جريدة الأنباء

فرج ناصر

أكد المدير العام للإدارة العامة للطيران المدني يوسف الفوزان أن عدد المسافرين الذين سيقضون إجازة عيد الفطر السعيد خارج الكويت بلغ نحو 233 ألف مسافر، وذلك خلال الفترة من يوم 4 الى 8 الجاري.

وأضاف ان عدد الرحلات الجوية التي ستقل هؤلاء المسافرين بلغ 902 رحلة مجدولة في مطار الكويت الدولي، لافتا إلى أن هذه الرحلات ستنطلق من عدة مطارات منها مطار الـ t1 وt4 وt5، وذلك وفقا لتوزيع الرحلات حسب المطارات.

وكشف الفوزان أن اكثر الوجهات سفرا هي دبي ولندن وتركيا والقاهرة ومشهد، داعيا المسافرين إلى التأكد من حجوزاتهم وكذلك من وثائق السفر الخاصة بهم بالإضافة الى التأكد من «منع السفر» إن وجد، وذلك حتى يتجنبوا تأخير السفر، وكذلك وجود صورة للبطاقة المدنية للأطفال للذين يرغبون في السفر لدول مجلس التعاون الخليجي.

وأضاف ان إدارة الطيران المدني، وبالتنسيق مع الجهات العاملة بالمطار وهي وزارة الداخلية والجمارك، وضعت خطة محكمه لتنظيم آلية المسافرين خلال إجازة العيد وسيتم تطبيقها فعليا، فضلا عن زيادة عدد الموظفين لاستيعاب الكم الهائل من المسافرين وإنجاز سفرهم بأسرع وقت حتى يتسنى لهم التقيد برحلات سفرهم على أكمل وجه.

وأشار الفوزان إلى أن رحلات الكويتية إقلاعا ووصولا ستكون عبر مطار الـ t4 والذي أتم جاهزيته واستعداده لاستقبال المسافرين خلال إجازة العيد.

وطالب المسافرين بعدم اصطحاب المودعين لهم، وذلك لأن ذلك يسهم في وجود ازدحام وفوضي وبالتالي يعرقل مهمة العاملين بالمطار، كما انه يساهم في تأخير سفر الركاب وبالتالي ننصح بعدم وجودهم للمصلحة العامة.

وأشار إلى أنه على كل مسافر التأكد من حقيبته وعدم اصطحاب حقائب لا تخصه كإجراء احترازي للمسافر وحتى لا يعرض نفسه للمساءلة القانونية، كاشفا عن أن العاملين بإدارة الطيران المدني والمتواجدين في جميع الممرات في المطار على استعداد لتلقي أي شكوى أو أي استفسار وتقديم جميع الخدمات للمسافرين ان أرادوا ذلك فهم موجودون لخدمتهم.

فرق إسناد

من جانبه، قال مدير الهندسة ورئيس فريق تشغيل مطار t4 صالح الفداغي: إننا خلال موسم السفر نقوم وبالتنسيق مع الجهات العاملة بالمطار ومقدمي الخدمات ووزارة الداخلية والجمارك لوضع الأمور المتعلقة بموسم السفر والأعياد، مؤكدا ان هناك بحدود ربع مليون سيسافرون خلال إجازة العيد.

وأضاف انه تم تشكيل فرق إسناد وتم توزيعهم للمساندة للموظفين العاملين بالمطار بجميع القطاعات التي ذات الاختصاص والشأن بالمسافرين.

ونصح الفداغي المسافرين بالحضور قبل وقت السفر بوقت كاف حتى يتسنى لهم إنجاز إجراءات سفرهم قبل إقلاع الطائرة وكذلك وزن الحقائب ان وجدت معهم بالإضافة الى الأوراق والمستندات الخاصة بالسفر من جوازات وبطاقات مدنية للسفر لدول مجلس التعاون الخليجي.

وجهات مختلفة

«الأنباء» التقت عددا من المسافرين الذين كانت وجهاتهم مختلفة والى بلدان عديدة لقضاء إجازة عيد الفطر السعيد بالإضافة الى الخروج من الروتين الممل لذلك اجمع عدد منهم بأن السفر له نكهة خاصة خاصة اذا توافرت جميع مقومات السياحة من أجواء مناخية معتدلة وأمن وأمان.

واتفق عدد كبير منهم على أن ارتفاع أسعار تذاكر السفر لا يطاق وخاصة في وجود المواسم، وهو ما دفعهم إلى مطالبة مكاتب السفريات والطيران بمراعاة شعور المسافرين خاصة ان هذه الأسعار تثقل كاهلهم خاصة في ظل وجود أطفال مرافقين لهم.

رصدنا كذلك حالة المسافرين واستطلعنا آراءهم، حيث كانت البداية مع صالح الشمري الذي قال إنه قرر قضاء إجازة عيد الفطر السعيد في تركيا البلد الذي يجمع الطراز الإسلامي والعربي والأوروبي، مضيفا ان الغريب في الأمر هو ارتفاع تذاكر الطيران والتي أصبحت في تصاعد مستمر خصوصا في موسم الصيف.

وأشار الشمري إلى أن أجواء تركيا تختلف من مدينة لأخرى فالشمال يختلف عن الوسط، كما أن هناك نسبة لا بأس بها من الشعب التركي يتحدثون اللغة العربية وباستطاعتنا التحدث معهم من دون أي مشكلة كما باستطاعة السائح الحصول على التذكرة في المطار وليس هناك شروط تعجيزية بل العكس هناك تسهيلات لمن يرغب بالسفر الى تركيا وهذا من مميزات البلد الناجح أو البلد الذي يجلب السياح بالإضافة الى انها من أرخص الدول الأوروبية.

أما علاء مختار فقال: سوف أقضي إجازة العيد في القاهرة بين الأهل والأقارب رغم أني أعمل في بلدي الثاني الكويت لكن فضلت ان استغل هذه الإجازة القصيرة لكي أخرج من الروتين المم،ل روتين العمل والضوضاء.

من جهتها، قالت منال ال حمد من مملكة البحرين إنها قصدت الكويت لتكون وجهتها لقضاء إجازة العيد وأيام معدودة من أيام العطلة الصيفية، حيث الأسواق الجميلة والأسعار المناسبة لبعض السلع.

بدوره، قال المواطن فيصل الرشيدي إنه فضل الذهاب الى جدة لقضاء إجازة العيد هناك بين أقاربه، وذلك لما لهذه المدينة من أجواء جميلة. وعن ارتفاع تذاكر السفر أفاد بأنه ليست هناك مفاجأة بهذا الأمر وهذا يعود للموسم ومثل هذه الأمور تحدث في كل عام.

من جانبه، قال خالد موسي إنه قرر الذهاب الى العمرة كون الأراضي المقدسة أفضل مكان على وجه الكرة الأرضية خلال إجازة عيد الفطر السعيد. وأضاف ان اسعار تذاكر السفر مناسبة وليست بالباهظة وهي في متناول الجميع.

من جهته، قال محمد حسن: بالطبع ستكون وجهتي مدينة النور باريس، حيث المدينة المفضلة والمحببة لقلبي وهذه المدينة أذهب إليها سنويا وأقضي فيها أجمل لحظات حياتي لذلك فالذهاب إليها ليس بالمفاجأة.

أما محمد الشطي فأكد أنه متجه إلى تايلند، وذلك بقصد السياحة وكسر الروتين الذي يعاني منه بشكل يومي لذلك كان لزاما عليه وبصحبة أصدقائه ان يستغلوا إجازة العيد للسفر وتغيير الأجواء.

وأشار سمير المريسي من مملكة البحرين إلى أنه قرر السفر الى بلده البحرين بعد قضاء شهر رمضان بالكويت، مؤكدا ان لشهر رمضان بالكويت متعة ورونقا خاصا.

سعد العتيبي ومحمد الثويني.. عساكم عالقوة

بذل المتحدث الرسمي بالإدارة العامة للطيران المدني سعد العتيبي جهودا كبيرة في تسهيل عمل «الأنباء» من التصوير وإجراء اللقاءات التي تمت مع المسافرين، وذلك بالتنسيق مع الجهات العاملة بالمطار ومنها وزارة الداخلية، وهذا ليس بغريب عليه فهو ابن الإعلام لذلك فتاريخه الصحافي ساهم في تسهيل عمل الإعلاميين.

والشكر موصول الى مكتب مراقب المطار والى مدير إدارة العمليات في مطار الكويت الدولي محمد الثويني الذي هو الآخر كان لمتابعته الأثر الكبير في تسهيل عمل الصحافة في كل موسم ومناسبه ومتابعته الحثيثة وعمله الدؤوب وتوفير كل المعلومات التي يحتاج إليها الصحافي.

أصحاب مكاتب سفريات: «المعتمدة» أضمن للمسافرين

أشار عدد من أصحاب مكاتب السفريات إلى ضرورة اختيار المسافرين لمكاتب السفر المعتمدة وعدم التعامل مع أي جهات من هذا النوع لا تكون موثوقة وحاصلة على اعتماد، وذلك حتى لا يكونوا فريسة لعمليات النصب والاحتيال والتي بتنا نسمع عنها كثيرا مؤخرا من حيث التلاعب بالمسافرين والغش في التذاكر.

وأكدوا على أنه يجب على المسافر عند الحجز أن يحرص على الحصول على وصل وكذلك على رقم الحجز المؤكد لتذكرته حتى يتجنب أي مشكلات أو أخطاء في الحجز.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق