أخبار عاجلة

نوفارتس تنتج أغلى دواء في العالم | جريدة الأنباء

حصلت شركة صناعة الأدوية السويسرية نوفارتس على موافقة أمريكية على عقارها زولجنزما الذي يعالج الضمور العضلي الشوكي والذي يعد السبب الجيني الرئيسي لوفاة الأطفال الرضع ويبلغ سعره 2.125 مليون دولار.

أكثر من مليوني دولار هو سعر العقار الجديد الذي أنتجته شركة صناعة الأدوية السويسرية نوفارتس والذي يعالج الضمور العضلي الشوكي وهو السبب الجيني الرئيسي لوفاة الأطفال الرضع وذلك بعد أن حصلت الشركة على موافقة إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية على العقار.

وأوضح الدكتور ديف لينون رئيس شركة أفكسيس التابعة لنوفارتس مزايا عقار زولجنزما الذي تعطى جرعته لمرة واحدة فقط.

 

ووافقت إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية على عقار زولجنزما للأطفال المصابين بضمور عضلي شوكي وتقل أعمارهم عن عامين بما في ذلك من لم تظهر عليهم الأعراض بعد. وتشمل الموافقة الرضع المصابين بأكثر الأنواع المميتة من المرض الوراثي وكذلك الأنواع التي قد تظهر فيها أعراض الوهن في وقت لاحق.

وتعول نوفارتس كثيرا على زولجنزما والذي يصفه الرئيس التنفيذي للشركة بأنه يوشك على أن يكون علاجا ناجعا للضمور العضلي الشوكي إذا تلقاه الطفل فور الميلاد.

ويستخدم العلاج فيروسا لتوفير نسخة طبيعية من جين (إس.إم.إن1) للأطفال المولودين بجين معيب. ويعطى العلاج عن طريق الحقن.

ودافع مديرون تنفيذيون في نوفارتس عن سعر العقار الجديد الذي يعد الأغلى في العالم قائلين إن دواء يعطى لمرة واحدة يعد أكثر قيمة من أدوية باهظة الثمن وطويلة المدة تكلف مئات الآلاف من الدولارات سنويا.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق