أخبار عاجلة

بالفيديو سوق الصفافير بالعاصمة | جريدة الأنباء

 أصبح السوق القديم في قلب بغداد، الذي كان يضج بالحركة والنشاط والزوار والبائعين، يزداد هدوءا وفراغا عاما بعد عام.

فقد صار سوق الصفافير الشهير في المدينة، أو سوق الصفارين، معرضا لخطر الاختفاء التام، حيث تحل متاجر الأقمشة محل الورش في الشارع الذي يمتد بطول 500 متر. ويشير الحرفيون العاملون في تصاميم النحاس إلى عدة أسباب وراء تقلص عدد المتاجر، وأحد العوامل الرئيسية هو تدفق النسخ المقلدة شبه الأصل الهندية أو الصينية الأرخص سعرا على السوق.

وعلى سبيل المثال يباع وعاء القهوة محلي الصنع بسعر يتراوح بين 30 و40 ألف دينار عراقي (25 إلى 33 دولارا)، بينما يباع الوعاء المستورد بأقل من 15000 دينار (12 دولارا).

ويقول الحرفيون إن من الصعب إقناع المستهلك العراقي العادي بشراء المنتج المحلي الصنع.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق