أخبار متنوعةمقالات

التربية المهنية للمعلم … بقلم الدكتورة سارة المطيري

إيسايكو: التربية المهنية للمعلم … بقلم الدكتورة سارة المطيري

التنمية المهنية من أساسيات تحسين التعلم والتعليم، ورفع مستوى المعلم وتزويده بعوامل تقدمه ورقيه، فذلك مهم جدا التطوير المهني المستمر للمعلم .
وللتربية المهنية أهداف متعددة ترتكز جميعها على تنمية المعلم، وتطوير قدراته مما يجعله مهيئا للقيام بأدواره ومهامه الفنية والإدارية ، ومتى ما تمكن من مادته العلمية ومسؤولياته التعليمية والتربوية ساعده ذلك على أداء مهامه بيسر ، وللتربية المهنية العديد من الأهداف نذكر بعضا منها على سبيل المثال من مثل:
⁃ رفع مستوى المعلمين وزيادة خبراتهم ومهاراتهم .
⁃ نمو المعلم مهنيا لمواجهة المستجدات التي تطرأ.
⁃ زيادة الإنتاجية الفكرية والعلمية في مجال التخصص حتى يكون المعلم قادرا على مواكبة ما يحدث على الساحة من تطورات علمية وتكنولوجية.
⁃ القدرة على الابتكار والإبداع والتفكير خارج الصندوق .
⁃ تأهيل المعلمين الذين لم يؤهلوا علميا وتربويا خصوصا الذين لم يعدوا أساسا لمهنة التعليم .
⁃ تنمية القدرة على التفكير العلمي السليم ، وتطبيق المعلم لها عند ممارسته لمسؤولياته المهنية والتعليمية .
⁃ الارتقاء بالمستوى العلمي والمهني والثقافي للمعلمين مما يحقق طموحهم ورضاهم المهني تجاه عملهم .
⁃ الاطلاع على أحدث النظريات التربوية والنفسية وتقنيات التعليم الحديثة .
وهناك العديد من التحديات التي تؤثر على تنمية المعلم ، منها :
⁃ تحديات تتعلق باختيار المعلم .
⁃ تحديات تتعلق بإعداد المعلم .
⁃ تحديات تتعلق بتنمية المعلم .
على الجهات المسؤولة من إعداد المعلم إيجاد الحلول لتلك التحديات وتذليلها في خدمة المعلم حتى يكون قادرا من القيام بمهامه على الوجه الأكمل.
وبما أن المعلم أحد عوامل التغيير بوصفه القائد الفعلي للتغيير في المجمتع مع مراعاة هوية المجتمع الدينية والثقافية، مطالب باتباع نموذج واضح وأسلوب علمي في التعامل مع المتغيرات التي تحيط بالمجتمع ، مما يساعد على تطور المجتمع وتقدمه مع التمسك بهوية المجتمع التي هي عامل من عوامل نجاحه ونهضته.
إن المعلم في مسيرته العلمية يحافظ على التربية المستدامة ، وهو مطالب بمراعاة ما يلي :
⁃ التعلم للمعرفة : الذي يتضمن كيفية البحث عن مصادر المعلومات .
⁃ التعلم للعمل: اكتساب المتعلم للكفايات التي تؤهله أداء مهامه بنجاح ،
⁃ التعلم للتعايش مع الآخرين: اكساب المتعلم لمهارات فهم الذات والآخرين .
إن رعاية المعلم، وحسن إعداده ومتابعته وتقويمه مهم جدا في تنمية المعلم وتطويريه حتى تكون المخرجات التي تخرج من تحت يديه مؤهلة في المستقبل من القيام بأدوارها، لذا رعاية المنتج من زمن غرس النبتة إلى وقت جنى ثمارها عامل مهم في تجويد التعليم بكل مدخلاته ومخرجاته.( د.سارة “المؤتمر التربوي الثالث والأربعين٢٠١٨”)
د.سارة المطيري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق